أخبارمنوعات

سجن رجل عراقي في بريطانيا بتهمة اغتصاب رجلين

23 ديسمبر 2023

تم السجن لمغتصب “مهووس ” هاجم بعنف رجلين التقى بهما عبر تطبيق المواعدة Grindr.

حيث هاجم الدكتور محمد الطاهر، 38 عامًا، الرجلين في منزله في بيدفورد في أغسطس وسبتمبر 2019.

وأدين الطاهر، من طريق كاردينغتون، في جلسة استماع سابقة بتهمتي اغتصاب وواحدة بالاعتداء الجنسي عن طريق الإيلاج.

تم سجنه لمدة 10 سنوات في محكمة سانت ألبانز كراون.

وقال المدعي العام نايجل أوجبورن إن الضحيتين سحبتا موافقتهما لكن الطاهر “واصل بغض النظر”، واغتصبهما “بطريقة عدوانية”.

تم إعطاء إحدى الضحايا عقار MCAT قبل تعرضها للاعتداء الجنسي، بما في ذلك الاغتصاب.

وقال إن التجربة جعلته يتصرف “مثل الزومبي”.

أما الضحية الثاني فقد قام الطاهر بإمساكه وتقبيله ودفعه على السرير فور وصولها إلى منزله، ثم تم اغتصابه.

وقال في بيان الضحية إن الاغتصاب كان له “تأثير كبير” على صحته العقلية ورفاهيته.

واستمعت المحكمة إلى “كنت واثقا وبصحة جيدة ومنفتحا وأنا الآن أعتمد على الدواء”.

وقال أندرو كوهين، أحد المدافعين عن المتهم، إن الطاهر كان يتمتع “بمستوى من التنوع العصبي مما يعني أنه لم يفهم أو يستقبل إشارات من أشخاص آخرين”.

وقال إن الطاهر، الحاصل على الدكتوراه، كان خبيرا في الذكاء الاصطناعي.

وقال المسجل أندرو جونسون إن الرجلين ذهبا إلى منزل الطاهر لممارسة الجنس بالتراضي وهو ما كان سيحدث لو تصرف المدعى عليه بشكل مختلف.

وقال: “لكن أسلوبك في كلتا المواجهتين كان هو معاملة كلا الضحيتين كأشياء يمكنك أن تفعل بها ما تريد، عندما تريد، كما تريد”.

ووصف القاضي الطاهر بأنه “متعجرف” و”نرجسي” و”مهووس للغاية”.

الطاهر، الذي يستأنف ضد إدانته، سيتم وضعه في سجل مرتكبي الجرائم الجنسية مدى الحياة وسيواجه أيضًا مراقبة إضافية لمدة خمس سنوات بعد إطلاق سراحه.

وقال ديت كون كيفين تشيز من شرطة هيرتفوردشاير: “هناك بلا شك نقص في الإبلاغ فيما يتعلق بضحايا العنف الجنسي من الذكور وأريد أن أشكر كلا الناجين في هذه القضية على تقدمهما وإبعاد مفترس خطير مثل الطاهر عن الشوارع”.

المصدر : BBC

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى