تقارير وتحقيقات

الفتح والقانون والعقد والنهج يرفضون الزرفي ويتهمون صالح “بمخالفة الدستور على الملأ”

بعد اجتماع استمر لساعات، اعلن تحالف الفتح، وائتلاف دولة القانون، وكتلة العقد الوطني، وكتلة النهج الوطني، رفضهم تكليف عدنان الزرفي كرئيس للحكومة المقبلة من قبل رئيس الجمهورية برهم صالح، متهمين الاخير "بمخالفة الدستور على الملأ" عبر رفضه تكليف مرشح الكتلة الاكبر، فيما حذروا من تداعيات "تهدد السلم الاهلي وتفكك النسيج الوطني".

وصدر عن الاجتماع بيان جاء فيه : " نعيش مع استحقاق دستوري حاكم تأخر حسمه ووقعت فيه مخالفات دستورية وتجاوز للاعراف والسياقات السياسية المعمول بها في الدولة العراقية الاتحادية وآخرها ما حدث من اقدام فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح على تجاوز جميع السياقات الدستورية والاعراف السياسية وذلك من خلال رفضه تكليف مرشح الكتلة الاكبر ابتداءً بطريقة غير مبررة واعلانه ذلك رسميا وذلك ما يقلقنا من ان حامي الدستور يعلن مخالفته الدستورية على الملأ وقيامه اخيرا بتكليف مرشح اخر دون موافقة اغلبية الكتل المعنية بذلك … وعليه فاننا نعلن رفضنا الواضح لهذا المسار وما نتج عنه من تكليف… وسنستخدم جميع الطرق والوسائل القانونية والسياسية والشعبية لإيقاف هذا التداعي الذي ان استمر لا سمح الله فانه سيهدد السلم الاهلي ويفكك النسيج الوطني وندعوا شركائنا في الوطن الوقوف موقفا وطنيا واضحا وصريحا لمنع هذه التجاوزات وما ينتج منها واعادة الامور الى نصابها الدستوري حفاظا على الشراكة الوطنية ومصلحة الجميع ولكي ينعم العراق والعراقيون بالامن والاستقرار".

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى